الرئيسية » تقارير و أخبار »  

الحراك العمالي الفلسطيني يؤكد رفضه للتعديلات على قانون الضمان ويستمر بفعالياته


 

في ظل الاحتجاجات الميدانية  التي ترافقها الاحتجاجات على مواقع التواصل الاجتماعي، رفضاً لقانون الضمان الاجتماعي يواصل الحراك العمالي الفلسطيني فعالياته ضد القانون "الجائر" حسب وصفهم.

والقانون الحالي، هو نسخة معدّلة عن مشروع قانون تعرض لاحتجاجات كبيرة قبل سنتين، وأُدخلت عليه تعديلات شملت 11 بندًا تقريبًا، فيما بقيت 7 بنود أساسية تجد احتجاجًا كبيرًا من صحافيين ونشطاء وموظفين في القطاع الخاص

فـ"القانون كارثي" كما يراه كثيرون عند النظر إلى معامل احتساب الراتب التقاعدي وهو 2%، وكذلك عند النظر إلى بند حرمان النساء من الراتب التقاعدي لأزواجهن بعد وفاتهم في حال كانت النساء يعملن، هذا إضافة لبنود أُخرى تتعلق بالتعطل عن العمل، وإجازة الأمومة، واحتساب الراتب التقاعدي على أساس الرواتب المدفوعة في السنوات الثلاث الأخيرة.



رام الله – نساء FM : - عقد الحراك العمالي الفلسطيني لإسقاط  قانون الضمان الاجتماعي  مؤتمراً صحفياً  في مقر وكالة وطن للأنباء  في رام الله اليوم الاثنين، لعرض فعالياته التصعيدية والتعليق على الاستقالات من مؤسسة الضمان، ومواقف الحكومة  حول القانون والمديرالعام لمؤسسة الضمان ماجد الحلو وتصريحاته الأخيرة حول التعديلات على القانون، والحديث عن آخر المستجدات حول العريضة.

وأكد منسق الحراك في محافظة بيت لحم محمد عايش أن الحراك لا يطالب بتعديل أو تجميد للقانون بل يطالب بالإلغاء الكامل لهذا القانون الذي لا ضمان عليه حسب وصفه، وأضافعايش أن العشائر تقف إلى جانب الحراك وأنها ستجدد كلمتها من خلال اجتماع عشائري في ديوان الجعبري في الخليل في التاسع من كانون الثاني.

للاستماع إلى مداخلة محمد عايش اضغطي على الرابط التالي :
https://soundcloud.com/radionisaa96fm/ivlilsk1jmyr


وأكد  عايش أنه تم جمع 100 ألف توقيع من جميع أنحاء الضفة  تؤيد إسقاط قانون الضمان داعياً  الحكومة لعمل استفتاء شعبي يظهر حجم الداعمين لإسقاط القانون .

من جهته أشار منسق الحراك في محافظة الخليل صهيب زاهدة أن الحراك مدني وغير مسيس، مؤكداً على أن الحراك سيستمر بالاعتصامات السلمية، مشيراً إلى أن الفعاليات التي ينظمها الحراك هي قانونية ويتم إشعار المؤسسات الأمنية والمسؤولين قبل إطلاقها او العمل بها.

وللاستماع إلى مداخلة صهيب زاهدة اضغطي على الرابط التالي :
https://soundcloud.com/radionisaa96fm/ueghkcj7xzsn


وأكد القائمونعلى المؤتمر أن فعاليات الحراك ستستمر حتى إسقاط القانون، معلنين عن سلسة فعاليات منها مسيرة "حرق الضمان " التي ستخرج اليوم عقب صلاة المغرب من محافظة الخليل، والاستمرار في التوقيع على العريضة الرافضة لقانون الضمان والتي تستهدف جميع فئات المجتمع، ، ودعا الحراك النساء العاملات إلى الخروج في الفعاليات نظراً للانتهاكات المستمرة بحقوقهن وعدم إنصاف قانون الضمان للمرأة.