الرئيسية » تقارير و أخبار » نساء العالم »  

أمهات حول العالم يحتفلن بأسبوع الرضاعة الطبيعية

 

وكالات - نساء FM :- احتفل العالم بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية في الفترة بين 1 و7 أغسطس في أكثر من 170 بلداً من أجل تشجيع الرضاعة الطبيعية وتحسين صحة الرضّع في جميع أنحاء العالم.ويُحتفل بهذا الأسبوع تخليداً لذكرى إعلان إينوتشينتي الصادر عن مسؤولي منظمة الصحة العالمية واليونيسيف في عام 1990 والداعي إلى حماية الرضاعة الطبيعية وتشجيعها ودعمها.

ووفقا لموقع منظمة الصحة العالمية، تعتبر الرضاعة هي أحسن وسيلة لتزويد المواليد بالعناصر المغذية التي يحتاجونها. وأوصت المنظمة بالاقتصار على الرضاعة الطبيعية بدءاً من الساعة الأولى بعد الولادة حتى يبلغ الرضيع ستة أشهر من عمره. ينبغي بعد ذلك إضافة الأغذية التكميلية مع الاستمرار بالرضاعة الطبيعية حتى يبلغ الطفل سنتين من العمر أو أكثر.

بالأمس، أرضعت حوالى 1500 سيدة فلبينية أطفالهن طبيعيا علانية فى استاد بالعاصمة مانيلا، كجزء من حملة حكومية للترويج للرضاعة الطبيعية كوسيلة لمكافحة أمراض الأطفال والوفاة.

وبحسب موقع “دويتشه فيله”، أُقيمت 61 فعالية مماثلة في المدن الفلبينية الأخرى خلال عطلة نهاية الأسبوع، وفقا لمنظمة الفعاليات، روز بادوا.

في نهاية يوليو الماضي، أتاحت الولايات المتحدة الرضاعة في الأماكن العامة رسميا في الخمسين ولاية.

ووفقا لموقع “بيبول”، لسنوات، كانت هناك ولايتان فقط -ولاية يوتاه وأيداهو -لم يكن لديهما قوانين معمول بها لحماية الأمهات المرضعات اللواتي يحتاجن إلى الرضاعة الطبيعية في الأماكن العامة. لكن مع وجود تشريع جديد، أصبحت كلتا الولايتان على نفس الطريق مع الولايات الأخرى.

وفي الشهر ذاته، انتشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي، مقطع مُصور تظهر فيه إعلاميات ارجنتينيات يرضعن أطفالهن مباشرة على الهواء خلال قراءتهن النشرة الاخبارية.

وجاءت هذه الحملة تضامناً مع امرأة تم إلقاء القبض عليها في الارجنتين بسبب إرضاعها ابنها في العلن، فيما صرحت احدى المذيعات “لماذا نخفي ما هو أمر طبيعي؟”.

وفي واقعة أخرى، شاركت شابة بريطانية تدعى آنا تومسون صورًا وهي تُرضع طفلها البالغ من العمر 11 شهرًا، خلال حفل زفافها.

وذكرت آنا تومسون (26 عامًا)، لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أنها ترددت قبل نشر الصور، ولكنها الآن فخورة بذلك، لأنها تلعب دورًا في التشجيع على الرضاعة الطبيعية، وإظهار مدى أهميتها على صحة الأم، والطفل، لاسيما قبل انطلاق الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية خلال الفترة 1 – 7 أغسطس.

أما في الدول العربية، فتشجع منظمة “La leach league” الدولية النساء على الرضاعة الطبيعية، وتوفر لهن المعلومات والدعم لتسهيل عملية الرضاعة الطبيعية. تجتمع المنظمة في فرعها في بيروت شهرياً، وتتشارك الأمهات النصائح والأسئلة والمخاوف عن الرضاعة.