الرئيسية » تقارير و أخبار » نساء واطفال » دراسات »  

دراسة تحذر من ممارسة الأطفال لرياضة محددة قبل سن الـ12: يسبب مشكلات سلوكية وإدراكية

 

وكالات - نساء FM :- أظهرت نتائج دراسة طويلة المدى أجراها باحثون في جامعة بوسطن الأمريكية أن لعب كرة القدم الأمريكية قبل بلوغ 12 عامًا يضاعف خطر إصابة الطفل بالمشكلات السلوكية والإدراكية.

 

تم التوصل لهذه النتائج بعد دراسة أجريت على 214 رياضيًا سابقًا نقلاً عن موقع تايمز اوف انديا. ووجد الباحثون أن اللاعبين الذين بدأوا اللعب قبل سن الثانية عشرة لديهم خطر مزدوج من مشاكل تتعلق بتنظيم السلوك وخطر ثلاثي للاكتئاب.

 

وفقا لأحد الباحثين في الدراسة التي نشرت في دورية الطب النفسي، روبرت ستيرن ، “يمر الدماغ بمرحلة النمو المذهل هذا بين سنتي 10 و 12 ، وإذا خضعت لهذا المخ إلى خبطات الرأس المتكررة ، فقد يسبب مشاكل في وقت لاحق في الحياة. 

 

كما يركز البحث على حقيقة أن لاعبي كرة القدم الأمريكية المتقاعدين الذين بدأوا اللعب قبل عمر 12 سنة أصيبوا بتراجع المرونة الذهنية بالمقارنة مع أولئك الذين بدأوا اللعب عندما كان عمرهم 12 سنة أو أكثر.

 

خلاصة القول هي أن الدماغ البشري يتطور بسرعة خلال الطفولة ، فمن الأفضل أن يتفادى الأطفال هذه الرياضة على الأقل خلال سنوات مراهقتهم. وهناك الكثير من الرياضات الأخرى المتاحة مثل الجري.